ســـــوريـا

رئيس فرع البدل بميليشيات الأسد يتوعد بالحجز على أملاك المتخلفين عن الخدمة العسكرية ووزارة الخارجية تنفي ؟؟!!

نفت وزارة خارجية الأسد، إجراء مصادرة أملاك المتخلفين عن دفع “بدل التجنيد”، الذي كشف عنه مسؤول في وزارة دفاع الأسد، وذلك وسط تخبط وتناقض التصريحات بين خارجية ودفاع ميليشيات الأسد.

وصرح “حسن خضور”، مسؤول الإدارة القنصلية في وزارة الخارجية التابعة لميليشيات الأسد “لا صحة لوجود قرار بإلقاء الحجز على أموال ذوي المكلّف بالخدمة الإلزامية، ولم يصدر أيّ قرار حول إمكانية الحجز على أموال ذوي المكلّف وما أشيع مؤخراً”.
ويأتي ذلك بعد أيام من تصريحات العميد الركن “الياس بيطار” رئيس فرع البدل والاعفاء في مديرية التجنيد العامة لدى ميليشيات الأسد التي أثارت جدلاً كبيرًا، مهدداً ومتوعدًا السوريين، بالحجز التنفيذي على أملاك وأرزاق كل سوري تخلف عن الخدمة العسكرية سواء بلغ 42 من العمر أو تجاوزها ولم يدفع البدل المحدد بـ 8000 دولار أمريكي.

ويذكر أنّ نظام ميليشيات الأسد يسعى إلى تمويل حربه ضد مناطق المدنيين شمال غرب البلاد من خلال الموارد المالية التي يفرضها على المغتربين، في حين يعتمد ضباط وعناصر ميليشيات الأسد على تعفيش منازل المدنيين مؤخرّا في المناطق التي سيطر عليها شمال وغرب البلاد .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق