ســـــوريـا

الممثل الموالي “بشار إسماعيل” يُفضّل جهنم عن العيشة بكنف الأسد

كشف الفنان الموالي للأسد “بشار إسماعيل” عن وضع المناطق التي يسيطر عليها ميليشيات الأسد والاحتلال، وإلى مآلات ضيق الحال في مكان سكنه، متمنيًا أن يحشره الله في نار جهنم للتخلص مما يعيشه.

وقال “بشار إسماعيل” في منشور له على فيسبوك يوم أمس السبت: “أنا أحب الله ومؤمن به إيمانًا مطلقًا وأشهد أن لا إله إلا هو وحده لا شريك له في الملك وأن محمدًا عبده ورسوله”.

واستطرد، “إن كل فترة حياتي حرّمت على نفسي إيذاء البشر، وكل كائن حي ولكن اليوم رفعت يدي إلى السماء وناجيت خالقي أن يغفر لي ذنوبي وألَّا يدخلني الجنة التي يسعى البشر إلى دخولها،
بل يكون مثواي جهنم، أعيش فيها بهدوء ورفاهية لأن الحياة فيها أفضل ألف مرة من الحياة التي أعيشها تحت وطأة البرد الهائل وفقدان كل مقومات الحياة.

ويذكر أن الممثل “بشار إسماعيل” يعتبر من أكثر الممثلين الموالين للأسد والمدافعين عنه وعن طغيانه في قتل السوريين وتهجيرهم.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق