ســـــوريـا

الوطنية للتحرير تُفنّد أكاذيب الأسد وميليشياته وتُفحمهم برد ناري..

صرح المتحدث الرسمي باسم “الجبهة الوطنية للتحرير” النقيب “ناجي المصطفى” أن ما يتداوله إعلام نظام الأسد حول رغبة المدنيين في الشمال السوري المحرر بالخروج إلى سيطرة عصابات الأسد وأن فصائل الثورة العسكرية قامت بمنعهم بات رواية مفضوحة مكررة وإخراجها فاشل ومفضوح”
وأكد أن الجميع يعلم أن الشرط الأساسي لأهلنا من أجل عودتهم إلى مناطقهم ومدنهم وقراهم هو رحيل عصابات الأسد التي هجرتهم عنها وأنهم رفعوا صوتهم عالياً مراراً وتكراراً أنه لا عودة إلا برحيل الأسد و ميليشياته هذا وهم قد فضلوا الخيام والبرد والمعاناة على البقاء في مناطق النظام المجرم الذي لا يأمنون عنده على أرواحهم ودمائهم وأعراضهم”.
فيما نفى المصطفى صحة الأخبار التي يروجها النظام والاحتلال الروسي عن رغبة الأهالي بالعودة للمناطق التي يسيطرون عليها قبل أن يرحل (بشار الأسد) عنها”.
وذكر المصطفى أخيرا بقوله “نلفت الانتباه إلى الوضع الكارثي الذي يعيشه السوريون في مناطق سيطرة نظام الأسد من الناحية الأمنية والمعيشية والاجتماعية مما جعلهم يرفعون الصوت عالياً برغبتهم في الهروب من مناطقه وهو ما تم رصده من هروب مستمر عبر معابر غير رسمية من مناطق سيطرة عصابات الأسد إلى المناطق المحررة”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق