ســـــوريـا

“رابطة الإعلاميين السوريين” تصدر البيان التأسيسي الأول لانطلاقتها وتحدد أهدافها

أصدرت “رابطة الإعلاميين السوريين” اليوم الإثنين، البيان التأسيسي لانطلاق الرابطة في الداخل والخارج السوري.

وقالت الرابطة في بيانها: “إيماناً منا نحن أبناء الحراك المدني السوري من “صحفيين/ات وناشطين/ات بضرورة وجود كيان إعلامي جامع، يضمن حقوقنا وينظم طاقاتنا، نعلن إطلاق “رابطة الإعلاميين السوريين”، لتكون خطوة ديمقراطية رائدة في مجال تنظيم العمل الإعلامي”.

وذكر، بأن الرابطة ترتكز على نظام داخلي أعدته لجنة تحضيرية وباستشارة خبراء وصحفيين يتلاءم مع حاجات ومتطلبات العمل الصحفي والتنظيم النقابي، وتتألف من أمانة عامة انتخبت مجلساً للرابطة من 27 عضواً، ومجلس إدارة من تسعة أعضاء منتخبين وأثنين متممين.

وأكد البيان أن رابطة “الإعلاميين السوريين”، كيان مدني مستقل ذو شخصية اعتبارية لا تتبع لأي جهة حكومية أو غير حكومية، تعمل على تنظيم عمل الإعلاميين/ات السوريين المنتسبين لها، وتمارس نشاطها وسياستها حسب نظامها الداخلي وتلتزم بما جاء فيه.

وأشار إلى أنّ أهداف الرابطة تتركز بالدفاع عن حرية التعبير وحق المواطنين بالحصول على المعلومة الصحيحة والعمل على رفع سقف الحريات بما لا يتناقض مع المصلحة والآداب العامة، والوقوف مع أعضاء الرابطة في حال انتهاك حقوقهم خلال ممارستهم العمل الإعلامي، وتدريب وتطوير الكوادر الإعلامية، ومساعدتهم بكافة الوسائل المتاحة.

وختم البيان إلى أن الرابطة تتطلع لتكوين رأي عام محلي وإقليمي وعالمي يخدم قضية السوريين ومطالبهم بالحرية والعدالة، والدفاع عن استقلالية وسائل الاعلام، وإبعادها عن تأثيرات المصالح السياسية الضيقة، حكومية كانت أو حزبية، محلية أو خارجية.

وكان أُعلن عن تأسيس الرابطة في المؤتمر التأسيسي الأول بتاريخ “11” شباط/فبراير من عام 2021، في مدينة إدلب، بحضور نخبة من الصحفيين/ات وناشطين/ات، وتم انتخاب أعضاء مجلس الإدارة عبر صندوق الاقتراع، بإشراف محامين، وقضاة سابقين، ومراقبين من مؤسسات المجتمع المدني السوري.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق